الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    شاطر

    همس المشاعر
    عضو ملكي
    عضو ملكي

    ذكر
    عدد المساهمات : 2339
    العمر : 24
    رقم العضوية : 28
    تاريخ التسجيل : 15/07/2008
    احترام قوانين المنتدى :

    default الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    مُساهمة من طرف همس المشاعر في 8/13/2008, 23:21

    عدو المراة والرجل....((نزوه في منتصف العمر))




    حين يتجاوز الرجل والمرأة سن الأربعين ,ويصلا لمرحلة منتصف العمر,وهي مرحلة النضج والوعي والعطاء ..يتوقف كل منهما ليعيد النظر في الحياة ...فيتطلع لماضيه وما حققه خلال رحلة العمل والزواج ..فيشعر بتسرب عمره من بين يديه وتنتابه حالة من القلق والخوف علي ما تبقي من العمر.
    وفي غمرة إحساسه بالاحتياج، قد يقع الرجل أسيرا للحظة ضعف , فيما تعاني المرأة مرتان , مرة نتيجة التغيرات التي تعتريها نفسيا وجسديا كانتقال طبيعي من مرحلة إلي أخري , والثانية بسبب ما يتغير في زوجها بسبب دخوله ذات المرحلة ، فتحتاج إلى ما يحمي حياتهم من الهزات، والبعض يجتاز تلك المرحلة بنجاح ودون شعور بالأزمة , وآخرون يهربون من الواقع, لحياة أخري وربما لزوجة أخري أكثر شبابا تذكره ولو كذبا بأن الزمن عاد به إلي الوراء .




    تجارب من الواقع


    رجل تجاوز الأربعين ببضع سنوات , ونتيجة لانشغال الزوجة الدائم بالأبناء ودراستهم ومشكلاتهم ,وجد الزوج نفسه وحيدا ، و بدأت الخصلات البيضاء تجد طريقها إلي رأسه ,حياة مملة ,مشكلات دائمة لا تنتهي ,روتين لا يتغير وسنوات تسابق بعضها ... وهنا بدأ الزوج في الإلتفات لذاته .. بعدما أدرك أن ما فات لن يعود، والباقي من عمره لم يعد كثيرا... لجأ إلي صبغات الشعر وبدأ الاهتمام بنفسه بشكل مبالغ فيه ربما أكثر من أيام شبابه، وهنا تسلل الشك إلي قلب الزوجة ,إلي أن علمت أن زوجها يغازل فتيات صغيرات في عمر بناته, بل انه سيتزوج أيضا ... بذلت قصارى جهدها لاستعادته دون جدوى ، وبعد محاولات مضنية رفعت الراية البيضاء واستسلمت لنزوة اجتاحت شريك حياتها في منتصف العمر, ولكنها كانت علي يقين انه سيعود ..

    التجديد مطلوب


    "نوره" تروي قصة أخري ...حيث تزوجها رجل بشكل تقليدي كما هو متعارف عليه في دول الخليج ,ومنذ تزوجته ظهرت بعض الاختلافات بينها وبينه ولكنها لم تعبأ كثيرا وفضلت الحياة في كنف زوج وأطفال وأسرة ...ومثلها مثل كل أم عندما يكبر أبنائها تبدأ تنشغل عن زوجها بينما ينشغل الزوج بعملة,واستمرت" نوره" في حياتها على هذا المنوال إلي أن اكتشفت ذات يوم أن زوجها تزوج بأخرى، ثارت ثائرتها وواجهته فأجابها بكل هدوء "التغيير سنة الوجود" , ولابد من تجديد الحياة بزوجه أخري والشرع يعطيه الحق في هذا, وهنا توقفت نوره ودار شريط الذكريات ، واعترفت بأنها أهملت زوجها ولكن ليس بالشكل الذي يستدعي زواجه وهو في أوائل الخمسينات ؟؟؟...



    الحد الفاصل


    أن مرحلة منتصف العمر أو تجاوز الرجل لسن الأربعين أو الخامسة والأربعين الذي ينتقل خلالها الرجل إلي مرحلة النضج والوعي ، هذا بالتحديد ما قاله "محمود حشيش"، مشيرا لحساسية وخطورة اجتياز هذه المرحلة لدي بعض الرجال ..وحيث أن الزوج يكون بحاجه إلي معاملة خاصة من الزوجة واهتماما مضاعفا .. والمرأة الذكية هي التي تساعد زوجها علي تجاوز مرحلة منتصف العمر ...


    فالمراة يجب أن تزرع التجديد في الحياة الزوجية وتعمل علي قتل الروتين والفتور لتنقذ زوجها وبيتها من عواقب وأثار تلك المرحلة الحرجة ..


    ويضيف "حشيش": بصراحة لم أشعر بتلك المرحلة علي الإطلاق لأنني وزوجتي حريصان علي التجديد والتغيير باستمرار ,بالنزهات والسفر وتبادل الهدايا بعيدا عن الأبناء وكنوع من حماية البيت من أي زلزال مرتقب ...

    الرجل والمرأة سواء




    أما المهندس "حازم نصر" فيري أن مرحلة منتصف العمر تجعل الرجل أكثر قلقا وتوترا ...حيث يداهمه شعور بان الزمن ولى ...ويبدأ ينظر للماضي كثيرا ,ويقارن نفسه بجيل الشباب وبظروفهم ,ويبدأ يتساءل ..هل كانت اختياراتي صحيحة أم لا ؟وكذلك يبدو الرجل منزعجا من الخصلات البيضاء التي تغزو شعر رأسه , فينتبه إلي نفسه والي ما تبقي من عمره ,وربما سعي لأن يبدو بمظهر أصغر من عمره .


    المرأة أيضا تمر بالمرحلة ذاتها ,وتكمن الخطورة في زواج رجل وامرأة متقاربين في العمر ، حيث تكون النقلة من مرحلة إلي مرحلة متزامنة وخطيرة,وتكون الظروف التي يمران بها صعبة لأن كلاهما يمر بالأزمة وبحاجه لمن بساندة ويدعمه ...أما الرجل فيمر بمنتصف العمر خلال الفترة من الأربعينيات إلي الخمسينات من العمر ولا شك إن كلا من الرجل والمراة مطالب بالاهتمام بالأخر فالزوج بحاجه إلي الحب والحنان والارتواء العاطفي وكذلك الزوجة بحاجه إلي الإحساس بالدفء والأمان النفسي ، ومن الخطورة بمكان إهمال احد الطرفين للآخر خلال مرحلة منتصف العمر لان هذا الإهمال من شانه أن يؤدي إلي الوقوع في براثن هذه الأزمة ...

    مفترق الطرق


    رأي أخر يبديه عادل موافي ,حيث يحمل المرأة مسؤولية شقاء الرجل وسعادته قائلا :أن الرجل عندما يصل لسن الأربعين أو يتجاوزه يشعر بحاجه إلي الدفء الذي ينتزعه من روتين الحياة والعمل والعناء المتواصل ,وهذه الواحة من الدفء والحب والحنان لا يجدها الا في زوجته ...فالرجل أناني بطبعه ,وقد يبدو كالطفل أحيانا بحاجه إلي الاهتمام والتدليل والرعاية من قبل الزوجة ,وخاصة في مرحله منتصف العمر التي تعد بمثابة مفترق طرق لدي الزوج ...


    وإذا وجد الزوج العون من زوجته علي تخطي واجتياز هذه المرحلة بوعي وأدراك ,فأن اهتمام الزوج بدوره ينصب علي زوجته وأبنائه حيث يضفي عليهم دائما الإحساس بالدفء ...ولكن عندما يلاحظ الزوج أنه أصبح مهملا من قبل زوجته فسيسعى لتجديد ثقته بنفسه خارج المنزل بأن يكون محط أنظار ألأخريات وربما وقع فريسة نزوة منتصف العمر...

    تقاعد عاطفي



    "إن الرجل بحاجه دائما لمن يؤكد له انه لا يزال مرغوبا من قبل الجنس اللطيف ..لذلك فأنه يبحث عن ذلك مع زوجته وأن لم يجده فلا لوم عليه إذا أستسلم لكلمات الإطراء من خارج المنزل ولاسيما إذا هجرت المشاعر الدافئة حياته واكتست بالبرودة "...هذا ما أعلنه "محمد بركة " صراحة قائلا :أن التربية الشرقية تغذي داخلنا الأفكار والصور الخاطئة, فالمعروف لدي نسبة كبيرة من الشرقيين ,انه في فترة الخطوبة يتجمل الخطيبان في أجمل صورة ,وبمجرد الزواج وإنجاب المرأة للطفل الأول تهمل نفسها وزوجها تماما ,وتستمر حالة الانشغال بدخول الطفل المدرسة وبمشكلاته ,ومتاعب العمل والحياة والأعباء والالتزامات المادية وأنها دوامة نمطية لا تنتهي ولكن أين موقع الرجل في كل هذا ؟إن الرجل لن يطلب من زوجته كلمة حب ولن يستجدي منها لمسة حنان فالزوج في مرحلة منتصف العمر أو في الأربعينات من العمر تكون لديه احتياجات عديدة .

    ويكون الرجل بحاجه إلي أن يعامل بسياسة ودبلوماسية كالأطفال ,وبحاجة لمشاعر الود والحب من زوجته ,فسن الأربعين لا يعني إطلاقا التقاعد العاطفي بين الزوجين بل آن هذه السن بحاجه لحالة أنعاش العاطفة بين كما أن الزوج بحاجة لا ن يري زوجته تهتم بمظهرها وبنفسها كما كانت في السابق بحاجه إلي سهرة بالخارج مع زوجته, بحاجه إلي لمسه تغيير في المنزل حتى لا ينجرف في نزوة أو زيجة أخري يشعر فيها بشبابه ..

    الأجمل دائما


    إذا كان ما سبق معبرا عن احتياجات الرجل, فماذا عن احتياجات المرأة في مرحلة منصف العمر ؟
    "شيماء عبد الرحمن"(44 عاما ) تري أن أزمة منتصف العمر وأن كان يمر بها الزوج والزوجة أيضا ,إلا أن تأثيرها علي الرجل يكون أكثر وضوحا, وربما كانت المرأة أكثر حساسية في هذه المرحلة من الرجل، سيما وان بعض السيدات تطرأ عليهن تغيرات جسمانية قد يرفضها الزوج وقد يعايرها بها ، مما يكون له وقع سيئ علي نفسيتها وهذا في حد ذاته خطأ لأن الزوجة تظل في حالة قلق وتوتر وخوف من تطلع زوجها لأخرى .

    ومن هذا المنطلق فأن الزوجة في مرحلة منتصف العمر بحاجه إلي الإحساس بحب الزوج والاهتمام بها ، ولا بأس أن ينبهها للاهتمام بنفسها وبمظهرها بشكل لطيف ورقيق ...وعلي الجانب الآخر تقول نورة :إن المرأة أيضا بحاجه لان تشعر بأن زوجها لا يزال يمثل مصدر جاذبية بالنسبة لها من خلال اهتمامه بمظهره الشخصي وبملابسة وأن يضع في حسبانه دائما حساسية هذه المرحلة للمرأة من الناحية النفسية فيسعى الزوج لإشعارها بأنها لا تزال الأجمل والأغلى في نظرة .

    مرحله أم أزمة


    "مرحلة منتصف العمر تمثل مرحلة حرجه للمرأة أيضا "هذا ما عبرت عنه السيدة هبه الراعي (45سنه ) قائلة :منتصف العمر كمصطلح من الممكن أن تكون مرحلة ,ومن الممكن أن تكون أزمة وتقول إيمان :أن الرجل في سن الأربعين تنتابه حالة من القلق وربما الذعر وكأنه وصل السن الأربعين في غفلة من الزمن فيبدأ بالنظر إلي المرأة ويزداد اهتمامه بنفسه ويبدأ في التعامل مع زوجته كحبيبة كما كان يتعامل معها في السابق وهنا لابد أن تستوعب المرأة أبعاد هذه المرحلة وتتعامل مع زوجها برفق ولطف وتغدق عليه حبا وحنانا حتى تصبح منتصف العمر مرحلة وتمر بسلام,وتستطرد هبه في حديثها قائلة :بالنسبة لي فقد تزوجت عن حب ورغم أن عمري 45 عاما إلا أنني لم أصل لهذه المرحلة والحمد لله وأيضا زوجي الذي يكبرني بست سنوات ,لأنني أثرت من البداية ألا نصل إلي هذه المرحلة الصعبة, وبكل ما يصاحبها من تغيرات ,فاهتمامي بزوجي لم يتغير ,وأحرص دائما أن أكون جميله في نظر زوجي له ولنفسي في نفس الوقت ,ورغم أنني لا أنكر أن هناك تغيرات نفسية وجسديه أعانيها خلال هذة المرحلة ألا أن زوجي يساندني بمشاعره فالمشاعر ليس لها عمر, وعلي كلا الطرفين أن يدركا تماما أبعاد تلك المرحلة بالنسبة لبعضهم البعض.

    تجديد بشروط


    هناك بعض الرجال يرفضون اجتياز مرحلة منتصف العمر إلا بتغير شامل ، هذا ما أشارت إليه كل من" ريم القفاص" و"سهام إبراهيم" موضحتين أن الرجل في مرحلة منتصف العمر يسعى لتجديد شبابه الخارجي من خلال مظهره والداخلي عبر مشاعره والسعي لامرأة أخري تصغره بمثير كنوع من التعويض لتلك المرحلة وتري" ريم" أن الرجل نادرا ما يسعى لتجديد شبابه واجتياز تلك المرحلة مع زوجته ولكن الرجل يري أن التجديد بعيدا عن الزوجة مطلوب حتى وان كان من خلال نزوه أما" سهام" فتري إن مواقف الرجال في هذه المرحلة تختلف من رجل لآخر فهناك رجال يبدؤون حياتهم في سن الأربعين حيث الاستقرار والنضج والرغبة في بداية حياة زوجية بينما المتزوجون بعضهم يتكيفون ويجتازون تلك المرحلة وآخرون يفضلون حالة المراهقة والانجراف في نزوات عابره أو ربما زيجات أخري.

    المساندة ضرورية


    وحول أزمة منتصف العمر كمصطلح ، يقول الدكتور طارق عبد الله ـ استشاري الطب النفسي جامعة القاهرة ـ : أن كلمة "أزمة "تشير لغويا إلي وجود عقبة أو عائق يقف أمام الفرد ,ويؤدي به إلي مشاعر نفسية مؤلمة تصاحبها حالة من الخوف والقلق والاكتئاب والإحباط والتوتر , وهناك من يرون أن المعيار الزمني هو الذي يحدد ذلك ,وهناك من ينظرون للمرأة من منظور ضيق كونها ستعاني من أزمة يأس أو عدم الإنجاب وتلك فكرة مرفوضة لا ن المرأة العربية والمسلمة ليست مجرد وسيله للمتعة والإنجاب فقط ولأنها زوجه وأم وصديقه ويمكن للرجل أو المجتمع الاستفادة من قدرات المرأة بشكل يحقق السعادة لها كما أن الدراسات الأجنبية تؤكد أن المراة الناضجة يمكن أن تلعب دورا كبيرا في إشباع الرغبة العاطفية لدي الرجل .حيث أن عاطفة الحب هي محصلة عاطفة وقدرة وتفكير وثقافة .

    كما أن الرجل والمرأة بامكانهما الاستمرار في العلاقة العاطفية والاستمتاع بالحياة الزوجية السعيدة حتى نهاية العمر شريطة أن تتوافر للمراة الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية من اجتياز مرحلة منتصف العمر دون أن تكون هناك أزمة الشئ ذاته ينطبق علي الرجل فالمرأة في مرحلة اليأس بحاجه إلي صدق وإخلاص الزوج وعطفه وحنانه وحبه وان يقوم برعايتها صحيا ونفسيا حتى لا تعتريها مشاعر سلبية وهواجس بأنها أصبحت غير مرغوبة بالنسبة لزوجها وتتخوف هي من أن تتجه لاخري وعلي الطرف الأخر نجد الزوج بحاجه لدعم واهتمام من زوجته ورعاية مستمرة ولاشك أن هذه المرحلة المتقدمة من العمر هي مرحلة عاديه من مراحل الحياة الإنسانية ويمكن للرجل والمراة تجاوزها دون أي خوف ..

    ومن جانب آخر ، يرى الدكتور أحمد خيري حافظ ـ أستاذ علم النفس بجامعة عين شمس ـ في كتابه (أزمة منتصف العمر ) أن منتصف العمر مرحلة من مراحل عمرنا المختلفة ,نمر بها ونصل فيها إلي قمة النضج والوعي والعطاء,وتتجسد أزمة منتصف العمر في مجموعة من القضايا وأبرزها الإحساس لدي الرجل والمراة باختلال العالم من حولنا,إنها مرحلة الشدة والمعاناة والمحن ,مرحلة عمرية تمتلئ بقضايا وتساؤلات وأحكام قاسية علي النفس وعلي الآخرين يعيشها الرجل وتعيشها المراة بأشكال وصور متنوعة جوهرها مراجعه صفحات الماضي بدقة وحساب مكاسب الحاضر وخسائره وإعادة النظر إلي كل شيء ...



    ويطرح الدكتور حافظ الحل للعبور من أزمة منتصف العمر بسلام والتقليل قدر الإمكان من الآثار السلبية لها,وذلك عن طريق الاستعداد المسبق لهذه المرحلة وقبولها قبولا واعيا وايجابيا ,وتوافر الخلفية العميقة عن هذه المرحلة وانعكاساتها وتداعياتها وأبعادها ...السبيل الثاني للعبور من هذه الأزمة هو العلاج بمواجهة الأزمة, عندما تقع مواجهة علميه تسمح بتحقيق الأهداف والآمال بأقل الخسائر وبأفضل الحلول ..وذلك من خلال عدة مستويات هي المستوي الشخصي أو مستوي الفرد نسه بأن يبدأ بالفضفضة عن معاناته مع الآخرين ,مع ضرورة الخروج من هذه الأزمة بالبحث عن الأهداف البديلة وإعادة النظر في الجوانب الايجابية التي يمن للفرد رجلا كان أو امرأة أن يستثمرها في ذاته ,المستوي الثاني هو نطاق الأسرة التي هي الحصن الأمين, وعلي الأسرة أن تتقبل بصدر رحب مرور الأم أو الأب بهذه المرحلة ..أما المستوي الثالث فهو المستوي الاجتماعي من خلال تكاتف أفراد المجتمع ووسائل الإعلام المختلفة للتوعية بمتطلبات المرحلة والتغيرات والتحولات التي يمكن أن تنتج عنها ...

    :: رماد انسان ::
    مراقب
    مراقب

    ذكر
    عدد المساهمات : 2508
    العمر : 26
    رقم العضوية : 48
    تاريخ التسجيل : 12/08/2008
    احترام قوانين المنتدى :

    default رد: الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    مُساهمة من طرف :: رماد انسان :: في 8/13/2008, 23:48

    مشكور يا همس
    على الموضوع الحلوو
    والمميز

    تقبل مروري

    عاشق حواء

    ThAeR
    نائب المدير
    نائب المدير

    ذكر
    عدد المساهمات : 3831
    العمر : 27
    رقم العضوية : 29
    تاريخ التسجيل : 25/07/2008
    احترام قوانين المنتدى :

    default رد: الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    مُساهمة من طرف ThAeR في 8/14/2008, 12:40

    يسلمووووو موضوع رائع تحياتى ويعطيك الف عافية

    همس المشاعر
    عضو ملكي
    عضو ملكي

    ذكر
    عدد المساهمات : 2339
    العمر : 24
    رقم العضوية : 28
    تاريخ التسجيل : 15/07/2008
    احترام قوانين المنتدى :

    default رد: الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    مُساهمة من طرف همس المشاعر في 8/14/2008, 12:42

    مشكوووووووور كتير safo على مرورك



    ومشكوووووووور كتير كتر ثائر على مرورك

    dodo
    عضوو فعال
    عضوو فعال

    انثى
    عدد المساهمات : 209
    العمر : 23
    رقم العضوية : 41
    تاريخ التسجيل : 08/08/2008
    احترام قوانين المنتدى :

    default رد: الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    مُساهمة من طرف dodo في 8/29/2008, 09:49

    مرسيكتير همس علي الموضوع

    همس المشاعر
    عضو ملكي
    عضو ملكي

    ذكر
    عدد المساهمات : 2339
    العمر : 24
    رقم العضوية : 28
    تاريخ التسجيل : 15/07/2008
    احترام قوانين المنتدى :

    default رد: الرجل والمراة..... نزوه في منتصف العمر****

    مُساهمة من طرف همس المشاعر في 8/29/2008, 16:29

    مشكووووووور كتير دودو على مرورك

      الوقت/التاريخ الآن هو 12/8/2016, 11:52